EVENT
January 26 2018

التسجيل والفحص الفني لدراجات دبي المائية اليوم

يشهد مقر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية في الميناء السياحي اليوم بدء إجراءات التسجيل والقيد للمتسابقين استعدادا للمشاركة في سباق دبي للدراجات المائية -الجولة الثانية من بطولة الإمارات 2018- والذي ينظمه النادي في شاطئ كايت بيتش المفتوح في جميرا يوم غد -السبت- وذلك ضمن فعاليات الموسم الرياضي 2017-2018.

ويقام الحدث الكبير الذي يمثل ثالث الفعاليات التي ينظمها النادي في (عام زايد) بمشاركة النخبة من أبطال رياضة الدراجات المائية يمثلون العديد من البلدان من فرنسا والنمسا وبريطانيا وايطاليا واسبانيا والمجر وروسيا والدنمارك والتشيك واسبانيا واليابان وأمريكا والمملكة العربية السعودية والكويت والمغرب ولبنان إضافة إلى نجومنا الأبطال ومحبي هذه السباقات.

وكان نادي دبي الدولي للرياضات البحرية قد نظم بنجاح حدثا عالميا كبيرا في رياضة الدراجات المائية قبل أسابيع وفي نفس المكان هو جائزة دبي الكبرى 2017 الجولة الرابعة وقبل الختامية من بطولة العالم للدراجات المائية خلال الفترة من 22-25 نوفمبر الماضي وشهدت مشاركة أكثر من 50 متسابقا من 26 دولة.

وتأخذ البطولة التي تقام بإشراف اتحاد الإمارات للرياضات البحرية هذا العام شكلا جديدا بعدما نالت صفة وتصنيفا دوليا من قبل الاتحاد الدولي للزوارق السريعة -يو أي ام- في تحول جديد يهدف إلى تحقيق المصلحة العامة وزيادة عدد المشاركين.

وأعلنت اللجنة المنظمة عن الفئات التي سوف يشملها السباق المرتقب يوم غد -السبت- والتي تتضمن 9 فئات هي واقف (جي بي 1) وواقف (جي بي 2) وواقف (جي بي 3) لفئة الناشئين وجالس (جي بي 1) وجالس (جي بي 2) وجالس (جي بي 3) وهي الفئة التي تقتصر المشاركة فيها على المتسابقين المواطنين فقط وجالس (جي بي 4) فئة سبارك إضافة إلى فئة الحركات الاستعراضية (فيري ستايل).

كما أعلنت اللجنة المنظمة في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية وحرصا منه على إظهار مهارات الشباب عن إقامة منافسات فئة الألواح المائية الطائرة (الفلاي بورد) وذلك على هامش منافسات سباق دبي للدراجات المائية ليصبح مجموع الفئات في السباق 9 فئات كأكبر سباق للدراجات المائية من حيث تنوع الفعاليات.

وقال غانم خميس المري مشرف عام سباق دبي للدراجات المائية أن التحضيرات تجري على قدم وساق من اجل التحضير لإقامة المنافسات وعودة التنافس الساخن في بطولات الدراجات المائية مبينا أن بطولة الإمارات للدراجات المائية وبعد الاعتراف الأخير بتصنيفها حدثا عالميا ودوليا من قبل الاتحاد الدولي -يو أي ام- أصبحت تحتل مرتبة مرموقة الأمر الذي يحفز المنظمين على إظهار الحدث في أجمل صورة.

وأشاد غانم خميس المري والذي تميز سابقا بتألقه في هذه الرياضة كمتسابق ناجح بالجهود الكبيرة من قبل اتحاد الإمارات للرياضات البحرية والذي عمل لتحقيق مصلحة المتسابقين في المقام الأول إضافة إلى العمل من اجل استقطاب اكبر شريحة ممكنة من خلال تعدد الفئات مما يكسب المنافسات يوم السبت صبغة رائعة.

كما ثمن مشرف عام السباق الدعم الكبير من قبل نادي دبي الدولي للرياضات البحرية ومجلس الإدارة والذي عمل على إنجاح التظاهرة وتحويلها إلى حدث كبير خاصة في اختيار المكان والذي يعتبر الأنسب حاليا حيث أنه كان مقرا لاحتضان كبرى الأحداث ومن بينها منافسات جائزة دبي الكبرى للدراجات المائية 2017 في شهر نوفمبر الماضي فضلا عن فعاليات مهرجان دبي للياقة 2017 في شهر أكتوبر الماضي أيضا.

ودعا المري كافة الراغبين في المشاركة في السباق المرتقب ممن لم يسبق لهم خوض المنافسات الرسمية من قبل ضرورة استكمال إجراءات المشاركة المعتادة والتقدم للمشاركة في الحدث اليوم الجمعة موعد استكمال إجراءات التسجيل والقيد وأيضا إجراء الفحص الفني على الدراجات المشاركة.

وكشف أن البرنامج الزمني يوم غد السبت سيشمل إجراء التجارب في الفترة الصباحية مبكرا قبل انطلاقة المرحلة الأولى والتي حدد لها الساعة العاشرة والنصف صباحا وتشمل 7 فئات مختلفة قبل أن يخلد المشاركون إلى الراحة في فترة الظهيرة ويعودوا مرة آخري للتنافس في المرحلة الثانية والنهائية بداية من الساعة الثانية ظهرا حيث ستقام منافسات 9 فئات.

ووجه غانم خميس المري مشرف عام السباق الدعوة إلى الجمهور الكريم إلى الحضور ومتابعة السباق في الموقع والذي يتميز بالخدمات إضافة إلى سهولة متابعة الحدث مؤكدا أن السباق يستحق المشاهدة في وجود نخبة أبطال العالم في هذه الرياضة من مختلف أنحاء العالم.