EVENT
May 8 2017

صير بونعير وجهة السفن استعدادا لسباق القفال 27

 

دبي 8 مايو 2017: يغلق اليوم -الثلاثاء- باب التسجيل للمشاركة في حدث النسخة السابعة والعشرين من سباق القفال السنوي للمسافات الطويلة والمخصص للسفن الشراعية المحلية 60 قدما والمقرر أن ينطلق صباح يوم السبت المقبل

ويقام الحدث الكبير سنويا برعاية كريمة ودعم سخي من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية ويبدأ السباق من جزيرة صير بونعير مرورا بجزيرة القمر (نيوة بن حنضول) حتى خط النهاية قبالة شواطئ دبي لمسافة تزيد عن 50 ميلا بحريا

ويعد الحدث الكبير واحدا من أجمل السباقات البحرية في العالم على الإطلاق بوجه عام كما وصفته صحيفة (ديلي ميل) البريطانية وسباقات القوارب الشراعية التراثية المحلية في المنطقة الخليجية  بصفة خاصة حيث يحظي السباق باهتمام ومتابعة كبيرة من كافة شرائح المجتمع نظرا للمكانة التي يحتلها كواحد من المهرجان الشعبية التراثية والتي تجمع كل أفراد الأسرة.

وتواصل اللجنة المنظمة جهودها في متابعة كل التطورات المتعلقة بحالة البحر والنشرة الجوية من اجل الاطمئنان على كافة الظروف المتعلقة بإقامة السباق يوم السبت المقبل وضمان وصول كل المحامل والسفن المشاركة وقوارب القطر إلى جزيرة صير بونعير في امن وسلامة وكذلك العودة مع (سينار) السباق يوم السبت أيضا حتى خط النهاية.

وقال مشرف الحدث محمد عبد الله حارب عضو مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية المدير التنفيذي أن اللجنة المنظمة تراقب على مدار الساعة كافة التقارير الواردة من المركز الوطني للأرصاد والزلازل والتحديث المستمر للنشرة الجوية المتوقعة في الخليج العربي خلال الساعات القادمة عبر تقارير المركز وأيضا بعض المواقع الالكترونية المتخصصة في هذا المجال.

وأوضح أن وفد اللجنة  المنظمة للسباق سيتوجه يوم الأربعاء إلى جزيرة صير بونعير من اجل التجهيز لبداية السباق يوم السبت والترتيب لإجراءات المشاركة وإجراء فحص السلامة على السفن المشاركة والتي سوف تصل تباعا إلى مكان بداية السباق مبكرا من اجل التحضير للمشاركة في الحدث الكبير.

وأكد محمد حارب أن النشرة الجوية في الأيام المقبلة تعطي مؤشرات جيدة ومبشرة مشيرا إلى أن أفضل الأوقات لوصول المحامل والسفن المشاركة إلى جزيرة صير بونعير سيكون يوم الخميس وهو الموعد المحدد لإجراء فحص السلامة المعتاد قبل بداية السباق يوم السبت.

وطالب حارب جميع النواخذة والملاك المشاركين التبليغ عند المغادرة وإخطار اللجنة المنظمة بالتحرك وأيضا التنسيق بعد الوصول إلى جزيرة صير بونعير من اجل إجراء فحص السلامة والتأكد من أهلية المشاركين من بحارة وطاقم الفريق وأيضا قارب القطر ومعدات السلامة

من جانبه قال هزيم محمد القمزي مدير إدارة السباق أن البرنامج الزمني للسباق بدا مبكرا من خلال فتح باب التسجيل والذي يستمر حتى الثلاثاء ومن بعد ذلك يستعد أعضاء اللجنة المنظمة للمغادرة إلى جزيرة صير بونعير يوم غد -الأربعاء- على متن اليخت العتيد (زعبيل) والذي سوف يقل لجان السباق فيما يرافق الوفد اليخت (فتح) والذي يمثل المستشفي العائم المرافق للحدث في الجزيرة وبعد التحرك من هناك.

وأوضح القمزي أن إجراءات فحص السلامة بالنسبة للسفن المشاركة وقوارب القطر ستبدأ اعتبارا من عصر يوم بعد غد الخميس وتستمر حتى عصر يوم الجمعة المقبلين في مكان الانطلاق في جزيرة صير بونعير حيث ستمر قوارب اللجنة المنظمة على كل المحامل المشاركة.

وكشف القمزي أن اللجنة المنظمة حددت الساعة الخامسة والنصف صباحا لتجمع جميع السفن المشاركة على خط البداية استعدادا لرفع العلم الأخضر وإطلاق الإشارة الدخانية إيذانا ببداية السباق الكبير والذي من المتوقع أن يتجاوز عدد المحامل المشاركة فيه 100 سفينة سوف ترسم لوحة النسخة 27.

 

الفريق يضم (حامل اللقب) وبطل دلما

سفن حمدان بن محمد جاهزة للإبحار نحو القمة

وصلت سفن فريق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم للشراعية المحلية 60 قدما إلى الجاهزية الكاملة قبيل بدء سباق القفال السابع والعشرين وقد أجرت الاختبارات اللازمة واللمسات الأخيرة قبل التوجه إلى جزيرة صير بونعير وانتظار ساعة الصفر في الحدث الكبير.

ورفع نواخذة السفن وطاقم البحارة في الفريق الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على دعمه الكبير وتشجيعه المتواصل والذي انعكس إيجابا على نتائج الفريق والتألق المستمر في كل التحديات والسباقات المختلفة في مختلف أنحاء الدولة.

وقال عامر خليفة بالحبالة المشرف على الفريق أن تجهيزات الفريق اكتملت مع اقتراب ساعة الصفر مبينا أن الأمل يحدو الجميع من نواخذة وبحارة من اجل التفوق والفوز والتتويج باللقب الغالي والكبير خاصة في ظل الاهتمام والدعم الكبير الذي يجده الفريق من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم راعي الفريق

وحرص بالحبالة على توجيه الشكر الجزيل إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية راعي سباق القفال السابع والعشرين نيابة عن أعضاء الفريق وذلك تقديرا لدعمه الكبير للسباق وتشجيعه المستمر لمختلف قطاعات المجتمع وحفزهم للعطاء والمشاركة في السباق.

ويضم الفريق نخبة السفن والنواخذة والأطقم المتميزة التي شهدت لهم الساحة بالعديد من الانجازات حيث سيتقدم كوكبة السفن المشاركة حامل اللقب في النسخة الماضية عام 2016 السفينة زلزال 25 بقيادة النوخذة مروان عبد الله المرزوقي والذي يسعي هذا العام لإضافة اللقب الثالث له في تاريخ الحدث حيث سبق إضافة إلى العام الماضي الفوز بلقب سباق القفال في نسخته العشرين عام 2010.

ويبرز في السباق أيضا اسم السفينة العاصفة 99 بقيادة النوخذة الشاب عمر عبد الله محمد المرزوقي والذي يطمح بقوة للصعود إلى منصات التتويج ومعانقة الناموس الاغلي للمرة الأولى خاصة بعد الانجاز التاريخي لطاقمها بالفوز بلقب سباق دلما التاريخي مؤخرا.

ويشارك في السباق طاقم السفينة الفاروق 212 بقيادة النوخذة احمد راشد السويدي  صاحب التجارب الكبيرة والمتوج باللقب الغالي عام 2007 إضافة إلى طاقم السفينة الوصف 87 بقيادة النوخذة محمد حمد مصبح الغشيش واللذين تحدوهم آمالا عريضة بالفوز والتتويج في ظل الاستعداد الجيد والمتميز ويسعي طاقم السفينة الشقي 96 لمالكه بقيادة النوخذة خلف بطي مصبح الغشيش إلى التألق وتحقيق الانتصارات المدوية في السباق المرتقب.